إلهام‎ ‎بورابة

كاتبة جزائرية
  • أدب

    باب القنطرة.. كأن كل شيء حدث اليوم

    تلك الدار، تحت القنطرة، أعلى واد الرمال والآن أستمع لأغنية من تأليف درويش” باب القنطرة دّات عمري المخيّر” وإذا بنسيمة ترسل لي هذه التحفة. هناك دار شعبان، عائلة مشهورة بصيانة النحاس( تقصدير) التقصدير هنا بالمعنى القسمطيني التلميع. هنا في هذه الدار، عند سقف إحدى الغرف مقصورة (عليّة)، كنت أقصد صديقتي فريدة شعبان، ونمت مرات في بيتهم، كان كلما جنا الليل…

    أكمل القراءة »
إغلاق
إغلاق