الرئيسيةحوارات

الفنان حسنين الهاني يسلط الضوء على مهرجان النهج في كربلاء للأفلام السينمائية

بغــــداد لـ فلاش زومين: ماجد لفته العابد

حسنين الهاني ولد في كربلاء عام 1982 من عائلة تربويه، أب مدرس وأم معلمة وعندما دخلت كلية الفنون الجميلة ربما كانت طفرة نوعيه في العائلة تعلم مهنة التصوير (التصوير الشمسي والكهربائي) وربما هذه المهنة هي سبب دخوله للكلية تخرج عام ٢٠٠٤ درس على يد الاستاذ العراقي البريطاني قاسم عبد الذي وضعة على سكة الاحتراف حيث كان اول أعماله الدولية فيلم غريب في بلده الذي شارك في مهرجانات دولية وحصل الفيلم على الجائزة الثانية في بلجيكا عام 2008 وعرض في ايران وأمريكا والإمارات ولبنان وغيرها وفيلم الثاني هو يوم في حياة رجل المرور والثالث هو الأرملة.

*متى بدأ اهتمامك بالفن ؟

بعدما تخرجت من الكلية وعملت في عدة قنوات فضائية وجدت ان الفن رسالة ومهنة وبدأ اهتمامي به من خلال العمل.

*ماهو رأيك في السينما بين اليوم والامس ؟

العراق بلد سينمائي وربما من المنافسين ابان الستينات والسبعينات في القرن الماضي لكن الحروب التي مر بها العراق جعلته ان ينسلخ من اغلب الاشياء التي كان يمتاز بها على اشقائه العرب منها مواكبة التطور والفنون والرياضة والتعليم والاقتصاد .والسينما في العراق مريضة رقيدة الفراش ولكنها لن تموت مادام هنالك شباب يصنعون اعمال مشرفة مثلت العراق في العديد من المهرجانات.

*ما هي المعايير التي تقومون بها من أجل قياس مستوى الأفلام السينمائية؟

العراق من سقوط النظام والى الان هو ينزف من ابنائه ومبادئه ، لذلك عندما فكرنا بإقامة المهرجان لابد من رسم سياسة وخطوط عريضه نبدأ بها ترميم الجروح لكي ننهض من جديد حيث اصبحت الافلام التي يستقبلها نهجنا السينمائي هي:الفكر الحسيني ، حقوق الانسان ، النزاهة ، الاصلاح.هذه هي المحاور الاربعة كفيلة بأن تنمي روح المواطنة لدى الفرد فالبلدان تبنى برجالاتها من خلال الشعر والرسم والسينما والمسرح .

*ما هي الافلام المشاركة في المهرجان وهل سيتم العرض في كربلاء فقط ؟

المهرجان له موقع رسمي وهذا الموقع بأربعة لغات العربية والانكليزية والفارسية والفرنسية سيما ان هذه الاربع لغات الاكثر انتشارا في العالم يفتتح التسجيل الالكتروني في 1-9 من كل عام ويستمر لغاية 1-2 من العام الجديد أي ما يقارب 150 يوم وهذه مدة كافية لانجاز الفيلم من الالف الى الياء وبالتالي نضمن كسب افلام عرض اول ، لذلك تكون افلام مميزة وجديدة

*ما هي أهم الشروط المشاركة للأعمال المرشحة في هذه الدورة ؟

كالمعتاد وفق محاور المهرجان المعلنه ولمسابقات المهرجان الثلاثة الروائي والوثائقي والانيميشن لاسيما ان المهرجان للافلام القصيرة فقط دون ال30 دقيقة.

* كيف تقيّمون الأفلام السينمائية العراقية وعلى أي أساس ؟

عناصر اللغة السينمائية هي عالمية ووفق ما درسناها سابقا.وبما ان المنهاج في العراق هو منهاج عالمي اذن المخرجون وصناع الافلام عملو بطرق صحيحة من خلال صناعة اعمالهم بطرق اساسية صحيحة واكيد بالممارسة وتراكم الخبرة سوف تكون اعمال عالمية في طريقها نحو الاحتراف.

*هل ستكون هناك جوائز بمهرجان النهج في هذة الدورة ؟

المهرجان يقدم جوائز مختلفة من نوعها وهي حافز قوي لصناع الافلام والمخرجين.حيث ان بسبب عدم وجود الدعم لأغلب المهرجانات وربما لا يوجد دعم اصلا لصناعة افلام فقررت ادارة مهرجان النهج ان تمنح جوائز ثمينه ومميزة.حيث ان جوائز مهرجان النهج هي سبائك من الذهب عيار 21

على شكل لوگو المهرجان حيث ان الفائز الاول سوف يحصل على 100 غرام من الذهب والفائز الثاني 75 غرام من الذهب والفائز الثالث 50 غرام من الذهب ففي حال فوز المخرج بجائزة النهج هي نقطة بداية لصناعة عمل جديد.

*كلمة أخيرة من مدير المهرجان الفنان حسنين الهاني

السينما سفير البلدان والشعوب السينما هي المرآة العاكسة لثقافة وعادات وتقاليد وسياحة واقتصاد ذلك البلد,السينما هي حياتي. والسينما المهذبة المعتدلة هي الارث الذي أتمنى أن اتركه لأولادي حتى يتذوقوا الجمال ويتربو عليه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق